مجمع الزوائد ومنبع الفوائد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مجمع الزوائد ومنبع الفوائد

مُساهمة  الشيخ الرفاعي في الخميس يونيو 10, 2010 8:20 pm

عن خباب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏"‏إن بني إسرائيل لما هلكوا قصوا‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون واختلف في الأجلح الكندي والأكثر على توثيقه‏"‏

901-وعن الحارث بن معاوية أنه ركب إلى عمر بن الخطاب يسأله عن ثلاث خلال قال‏:‏ فقدم المدينة فسأله عمر‏:‏ ما أقدمك‏؟‏ قال‏:‏ لأسألك عن ثلاث خلال قال‏:‏ وما هي‏؟‏ قال‏:‏ ربما كنت أنا والمرأة في بناء ضيق فتحضر الصلاة فإن صليت أنا وهي كانت بحذائي فإن صلت خلفي خرجت من البناء قال‏:‏ تستر بينك وبينها بثوب ثم تصلي بحذائك إن شئت‏.‏ وعن الركعتين بعد العصر قال‏:‏ نهاني رسول الله صلى الله عليه وسلم عنهما‏.‏ قال‏:‏ وعن القصص قال‏:‏ ما شئت كأنه كره أن يمنعه قال‏:‏ إنما أردت أن أنتهي إلى قولك قال‏:‏ أخشى عليك أن تقص فترتفع في نفسك ثم تقص فترتفع في نفسك حتى يخيل إليك أنك فوقهم بمنزلة الثريا فيضعك الله تحت أقدامهم يوم القيامة بقدر ذلك‏.‏

رواه أحمد والحارث بن معاوية الكندي وثقه ابن حبان وروى عنه غير واحد وبقية رجاله من رجال الصحيح

902-وعن أبي صالح سعيد بن عبد الرحمن بن عنز التجيبي كان يقص على الناس وهو قائم فقال له صلة بن الحارث الغفاري وهو

من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ والله ما تركنا عهد نبينا ولا قطعنا أرحامنا حتى قمت أنت وأصحابك بين أظهرنا‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وإسناده حسن

903-وعن عمرو بن زرارة قال‏:‏ وقف علي عبد الله - يعني ابن مسعود - وأنا أقص فقال‏:‏ يا عمرو لقد ابتدعت بدعة ضلالة أو إنك لأهدى من محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه ولقد رأيتهم تفرقوا عني حتى رأيت مكاني ما فيه أحد‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وله إسنادان أحدهما رجاله رجال الصحيح رواه عن الأسود عن عبد الله

904-وعن يحيى البكاء قال‏:‏ رأى ابن عمر قاصاً في المسجد الحرام ومعه ابن له فقال له ابنه‏:‏ أي شيء يقول هذا‏؟‏ قال‏:‏ هذا يقول‏:‏ اعرفوني اعرفوني‏.‏

رواه الطبراني في الكبير ويحيى البكاء متروك

905-وعن عمر بن دينار أن تميماً الداري استأذن عمر في القصص فأبى أن يأذن له، ثم استأذنه فأبى أن يأذن له، ثم استأذنه فقال‏:‏ إن شئت وأشار بيده - يعني الذبح - ‏.‏

رواه الطبراني في الكبير ورجاله رجال الصحيح إلا أن عمرو بن دينار لم يسمع من عمر‏.‏

906-وعن السائب بن يزيد أنه لم يكن يقص على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا أبي بكر كان أول

من قص تميم الداري استأذن عمر بن الخطاب أن يقص على الناس قائماً فأذن له‏.‏

رواه أحمد والطبراني في الكبير وفيه بقية بن الوليد وهو ثقة مدلس

907-وعن عبد الجبار الخولاني قال‏:‏ دخل رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم المسجد فإذا كعب يقص قال‏:‏ من هذا‏؟‏ قالوا‏:‏ كعب يقص قال‏:‏ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏

‏"‏لا يقص إلا أمير أو مأمور أو مختال‏"‏ قال‏:‏ فبلغ ذلك كعباً فما رؤي بعد يقص‏.‏

رواه أحمد وإسناده حسن

908-وعن عوف بن مالك قال‏:‏ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏

‏"‏لا يقص إلا أمير أو مأمور أومتكلف‏"‏‏.‏

قلت‏:‏ رواه أبو داود غير قوله‏:‏ ‏"‏أو متكلف‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الأوسط وفيه زيرك أبو العباس الرازي ولم أر من ترجمه

909-وعن كعب بن عياض عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏"‏القصاص ثلاثة‏:‏ أمير أو مأمور أو مختال‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وفيه عبد الله بن يحيى الإسكندراني ولم أر من ترجمه‏.‏

910-وعن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏"‏لا يقص إلا أمير أو مأمور أو متكلف‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وإسناده حسن

911-وعن أبي أمامة قال‏:‏ خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم على قاص يقص فأمسك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏

‏"‏قص فلأن أقعد غدوة إلى أن تشرق الشمس أحب إلي من أن أعتق أربع رقاب وبعد العصر حتى تغرب الشمس أحب إلي من أن أعتق أربع رقاب‏"‏‏.‏

رواه أحمد والطبراني في الكبير إلا أن لفظ الطبراني‏:‏ ‏"‏أقص فلأن أقعد هذا

المقعد من حين تصلي الغداة إلى أن تشرق الشمس‏"‏ - فذكر الحديث، ورجاله موثقون إلا أن فيه أبا الجعد عن أبي أمامة فإن كان هو الغطفاني فهو من رجال الصحيح وإن كان غيره فلم أعرفه

912-وعن رجل من أهل بدر أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏

‏"‏لأن أقعد في مثل هذا المجلس أحب إلي من أن أعتق أربع رقاب‏"‏ قال شعبة‏:‏ فقلت‏:‏ أي مجلس يعني‏؟‏ قال‏:‏ كان قاصاً‏.‏

رواه أحمد وفيه كردوس بن قيس وثقه ابن حبان وبقية رجاله رجال الصحيح

913-وعن كردوس بن عمرو قال‏:‏ سمعت رجلاً من أهل بدر - قال شعبة‏:‏ أراه على بن أبي طالب - ‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏"‏لأن نفصل المفصل أحب إلي من كذا باباً‏"‏‏.‏ قال شعبة‏:‏ فقلت لعبد الملك‏:‏ أي مفصل‏؟‏ قال‏:‏ القصص‏.‏

رواه البزار‏.‏ وكردوس وثقه ابن حبان وقال أبو حاتم‏:‏ فيه نظر‏.‏ وبقية رجاله رجال الصحيح‏.‏

914-وعن العبادلة‏:‏ عبد الله بن عمر وعبد الله بن العباس وعبد الله بن الزبير وعبد الله بن عمرو قالوا‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏

‏"‏القاص ينتظر المقت والمستمع ينتظر الرحمة، والتاجر ينتظر الرزق والمحتكر ينتظر اللعنة، والنائحة ومن حولها من امرأة عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وفيه بشر بن عبد الرحمن الأنصاري عن عبد الله بن مجاهد بن جبر ولم أر من ذكرهما

915-وعن الشعبي قال‏:‏ قالت عائشة لابن أبي السائب قاص أهل المدينة‏:‏ ثلاثاً لتتابعني عليهن أو لأناجزنك قال‏:‏ وما هن‏؟‏ بل أتابعك أنا يا أم المؤمنين قالت‏:‏ اجتنب السجع في الدعاء فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه كانوا لا يفعلون ذلك، وقص على الناس في كل جمعة مرة فإن أبيت فثنتين فإن أبيت فثلاث، ولا تحلن الناس هذا الكتاب ولا ألفينك تأتي القوم وهم في حديثهم فتقطع عليهم حديثهم ولكن اتركهم فإذا حدوك عليه وأمروك به فحدثهم‏.‏

رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح ورواه أبو يعلى بنحوه

916-وعن المقدام بن معدي كرب قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏

‏"‏إذا حدثتم الناس فلا تحدثوهم بما يفزعهم ويشق عليهم‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الأوسط وفيه الوليد بن كامل قال البخاري‏:‏ عنده عجائب، وثقه ابن حبان وأبو حاتم

917-وعن الأعمش أن ابن مسعود مر برجل يذكر قوماً فقال‏:‏ يا مذكر لا تقنط الناس‏.‏

رواه الطبراني في الكبير ورجاله رجال الصحيح ولكن الأعمش لم يدرك ابن مسعود‏.‏

918-وعن ابن مسعود قال‏:‏ لا تملوا الناس فيملوا الذكر‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وإسناده صحيح‏.‏

باب الحديث عن بني إسرائيل

919-عن جابر قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏

‏"‏حدثوا عن بني إسرائيل فإنه كان فيهم العجائب‏"‏‏.‏

رواه البزار عن شيخه جعفر بن محمد بن أبي وكيع عن أبيه ولم أعرفهما وبقية رجاله ثقات‏.‏ ‏(‏فائدة‏:‏ إنما قال البزار‏:‏ حدثنا جعفر بن محمد بن أبي وكيع أخبرنا عبد الله بن نمير، ما رأيت فيه عن أبيه فليحرر هذا‏.‏ كما في هامش الأصل‏)‏

920-وعن عمران بن حصين قال‏:‏ كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدثنا عامة ليله عن بني إسرائيل لا يقوم إلا لعظم الصلاة‏.‏

رواه البزار وأحمد والطبراني في الكبير وإسناده صحيح

921-وعن أبي الدرداء قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه‏:‏

‏"‏لقد قبض الله داود فما فتنوا لا بدلوا ولقد مكث أصحاب المسيح على هديه وسنته مائتي سنة‏"‏‏.‏

رواه الطبراني ورجاله موثقون‏.‏

922-وعن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏"‏إياكم والغلو والزهو فإن بني إسرائيل قد غلا كثير منهم حتى كانت المرأة القصيرة تتخذ خفين من خشب تحشوهما ثم تدخل فيهما رجليها ثم تعمد إلى المرأة الطويلة فتمشي معها فإذا هي قد ساوت بها وكانت أطول منها‏"‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير وفيه مروان بن جعفر وثقه ابن أبي حاتم وقال الأزدي‏:‏ يتكلمون فيه وقال الذهبي‏:‏ وله نسخة فيها مناكير‏.‏

باب النهي عن سؤال أهل الكتاب

923-عن أبي الزعراء قال‏:‏ قال عبد الله - يعني ابن مسعود - ‏:‏ لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإنهم لن يهدوكم وقد أضلوا أنفسهم إما أن يحدثوكم بصدق فتكذبونهم، أو بباطل فتصدقونهم‏.‏

رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون‏.‏

الشيخ الرفاعي
Admin

المساهمات : 1995
تاريخ التسجيل : 15/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://el-refaeii.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى